جميع الأوقات تستخدم GMT + 3 ساعات

آخر المشاركات
    .. كسلا الوريفة ..     »  قد يباع التاريخ في كسلا   .:.  اخر رد: عبدو منصور  .:. الردود: 69     .. كسلا الوريفة ..     »  عالم زين   .:.  اخر رد: يوسف حسن العوض  .:. الردود: 0     .. كسلا الوريفة ..     »  حيرة   .:.  اخر رد: الدرديري كباشي الامين  .:. الردود: 560     .. كسلا الوريفة ..     »  اشتقنالك   .:.  اخر رد: خالد عوض السيد  .:. الردود: 0     .. كسلا الوريفة ..     »  الخواء /قصه قصيره   .:.  اخر رد: فايز النورس  .:. الردود: 1     .. كسلا الوريفة ..     »  يا أحبابي أنا جيتكم مهرول   .:.  اخر رد: ابو اسيل  .:. الردود: 9     .. كسلا الوريفة ..     »  دعوة لوالى كسلا في يوم السياحة العالمي   .:.  اخر رد: عبدو منصور  .:. الردود: 1     .. كسلا الوريفة ..     »  قرع طبول في الأحراش (قصة قصيره)   .:.  اخر رد: فايز النورس  .:. الردود: 0     .. كسلا الوريفة ..     »  أيام زمان .. نسخة جديدة منقحة   .:.  اخر رد: الدرديري كباشي الامين  .:. الردود: 221     .. كسلا الوريفة ..     »  شهادة الترابي .. كاد المريب ان يقول خذوني   .:.  اخر رد: عبدو منصور  .:. الردود: 1


إرسال موضوع جديد هذا الموضوع مغلق ، لا تستطيع تعديله أو إضافة الردود عليه  [ 249 مشاركة ]  الانتقال إلى صفحة 1, 2, 3, 4, 5 ... 15  التالي
الكاتب رسالة
 عنوان المشاركة: فنجان جبنة فى توتيل مع الاستاذ / صلاح موسى الطاش
مشاركةمرسل: 30 يونيو 2009, 11:29 
كسلاوي يملا العين
كسلاوي يملا العين
غير متصل

اشترك في: 11 أغسطس 2008, 14:23
مشاركات: 246
مواضيع: 18
الاخ الصديق الاستاذ صلاح موسى الطاش متعك الله بالصحة والعافية
العبيده بلد ، كسلا مقر ، القضارف تعليم وحصة ، القرية النموذجية سكن بورتسودان نسب ، السودان وطن ، جده محطة 0
اخى الاكبر والصديق انت الان فى رحاب توتيل معاك السرة (( الحساب خالص )) 0
عرفتك فى الرخاء كما عرفتك فى الشدة ، عشت معك فى حى العمال وامتعتنا فى الاجازات بزرع البسمة والونسة الحلوة ، عرفتك فى السفر هل كنا نشعر بطوله ، نزلت عليك ضيفا ، ابدعت فى ضيافتى ومن معى وزهل واندهش من كان معنا وكان قد قابلك لاول مرة 0
كنت محبا للشعر والادب بل اكثر من ذلك كتبت والفت شعرا ونثرا لانك خجول الح السؤال اين نثرك اين شعرك ، خطيب بارع انت ، من الورقة تقرا خطبتك ، كلا ترتجل الكلمة كانما قراح الماء سهولة وعذوبة ،
بين هذا وذاك تجيد كرة القدم وما سر الفنلة الصفراء ، ماسر عدم مواصلتك لكرة القدم 0
بهذه المقدمة البسيطة المتواضعة اقل لك مباركا انت علينا فى رحاب توتيل 0


أعلى
 ;
 
 عنوان المشاركة: فنجان جبنة فى توتيل مع الاستاذ / صلاح موسى الطاش
مشاركةمرسل: 30 يونيو 2009, 14:30 
كسلاوي فوق العادة
كسلاوي فوق العادة
صورة العضو الشخصية
غير متصل

اشترك في: 19 فبراير 2008, 15:43
مشاركات: 3951
مواضيع: 380
استاذنا صلاح ود الطاش .. وكت سيرتك يجيبوها... ناس القاش بيعزوها..
نبدأ بالسيرة والبطاقة الشخصية بدون تاريخ الميلاد...!! *43
الف مرحب بيك في ضيافة توتيل والختمية وفيها شيخنا الحسن كراعوا راسية ..
حبابك .. اتفضل قدام
..

_________________

اللهم اجعلنا ممن يحافظ على صلاة الفجر,,, ونجينا من عذاب القبر ,,,, وضربات الشجاع الاقرع


أعلى
 ;
 
 عنوان المشاركة: فنجان جبنة فى توتيل مع الاستاذ / صلاح موسى الطاش
مشاركةمرسل: 30 يونيو 2009, 21:33 
رئيس فخري
غير متصل

اشترك في: 13 إبريل 2007, 22:48
مشاركات: 1084
مواضيع: 85

دردشة مع السرة قبل وصول الضيوف !!


فتّحت عينيّ على هذه الدنيا بمنظر قطيتين ( مجوز) أمامهما داخل ذلك الحوش الضيق شجرة نيم كبيرة في حي السكة حديد بكسلا في بيئة يتساوى فيها الناس . فالبيوت تتشابه وظروف عمل الجميع نفس الشئ .! وخلوة السكة حديد وشيخ ( ود المصباح ) كانت عالماً جديداً وارف الظلال .. وأعواد النيم الصغيرة الجافة في ذلك المكان نغرسها في ( حلاوة لكّوم ) لتبقى بصحبتنا أطول مدة بعد أن يزول منها في حلوقنا غبار السكر الناعم .. ثم أغمضت عيني برهة فوجدتني في كنف جدتي ( حبوبة بت عبد الرحمن ) في تلك البلدة الحبيبة( العبيدية) وأنا ابن الخامسة تقريباً . وهذه هجرتي الأولى وهي مكان الميلاد فقد كانت جدتي تعيش وحيدة مع جدي ، حيث أن أمي هي وحيدتها . فمكثت هنالك أربع سنوات هي عمري الحقيقي فأنا ابن تلك السنوات الأربع !! ولا بأس من أن تتطلقوا عليّ صفة ( طفل كبير) حتى الآن ! ـ بس ما عوقة ـ هنا أتوقف لأترحم عليهما وأحدث عنهما :

جدتي ( حبوبة ) ! هذا اسمها


كانت بيضاء اللون قصيرة نوعاً ما . وكم عانيت في البحث عنها عندما تاهت مني في منى في الحج سنة 1983م ووجدت كثيراً من نساء الأتراك يشبهنها ولكن قادني للعثور عليها وسط تلك الجموع ، إحساس غريب لم يصادفني مرة أخرى . جدتي أرضعتني سلاف حديثها أحاجِ وحداء وقصصاً وأغانٍ في ليالي العبيدية الحالكة الظلام إلا من ضوء النجوم عندما يغيب القمر. كأنها كانت تعزيني عن بعدي عن أمي وأبي وأخواني .. كان صوتها جميلاً ومؤثراً وهي تترنم بتلك الأغاني المصاحبة للأحاجي مثل الأهزوجة في أحجية (فاطنة السمحة ) :

عمّي إخَيَّ ابوي .. يا جلاّبة
كَتَل محمد أخوي .. يا جلاّبة
في شان قندول .. يا جلاّبة
والقندول أكله الزرزور .. يا جلابة
وطار بين سَبِع بحور .. يا جلابة
أبوي الأخدر الطويل .. يا جلابة
توبو توب حرير ,, يا جلابة
***
يا جلابة ما شفتوهو ؟؟؟


ليت أمهات وحبوبات اليوم يدركن أن الهدهدة والغناء للطفل يغرسا في نفسه الجمال ويهذبا روحه ويملآنها شجناً عندما يكبر وهي من صميم الصحة النفسية للنشء !! :

النوم .. النوم
بكريك بالدوم *
النوم تعال
سكِّت الجُهال
ولدي الغالي
يستر حالي .
* ( الكِراء بكسر الكاف هو الأجرة وهي كلمة فصيحة . )


المرة القادمة سوف أحدث عن جدي وعن العبيدية وعن تلك النواحي الحبيبة المهمّشة . ما تستعجلوا .! هذا دين في عنقي تجاه تلك البلدة وحق لكم علي أن تعرفوا قريتي ( الطاشاب ) فمنها جاء الاسم ..
( إضاءة : ) صلاح الدين وابو الخير ازيكم .


أعلى
 ;
 
 عنوان المشاركة: فنجان جبنة فى توتيل مع الاستاذ / صلاح موسى الطاش
مشاركةمرسل: 30 يونيو 2009, 23:42 
رئيس فخري
صورة العضو الشخصية
غير متصل

اشترك في: 27 مايو 2008, 21:45
مشاركات: 1583
مواضيع: 183
ضربة بداية موفقة . . أستاذى صلاح الطاش . . وبدون أى شك الجلسة
واعدة . . وواضح لنا أن كل من إستضافنا في جلسة الجبنة . . قد غذا
السير على خطى واحدة .

بالرغم من تشوقنا لمعرفة البطاقة الشخصية لإستاذنا . . لكنه فضل
أن يبدأ الجلسة . . من البداية من البيئة . . والتى يبدو أنها كانت
محفزة . . وكانت من وراء الدافع لمعرفة التراث . . وذلك بشرنا
ووعدنا بجلسة غنية بكل ماهو مفيد .

ولذلك انا من المنتظرين والمترقبين وما مستعجلين !!!!!

_________________
((يكون الأنسان غنياً بقدر الأشياءالتى يستطيع أن يتنازل عنها دون عناء )) من دفتر الشهيدة :السستر أمانى الشريف مصطفى


أعلى
 ;
 
 عنوان المشاركة: فنجان جبنة فى توتيل مع الاستاذ / صلاح موسى الطاش
مشاركةمرسل: 01 يوليو 2009, 11:33 
كسلاوي فوق العادة
كسلاوي فوق العادة
صورة العضو الشخصية
غير متصل

اشترك في: 21 مايو 2006, 09:32
مشاركات: 1547
مواضيع: 113
مكان: متحدرٌ من ذروة تعب

العزيز صلاح
لعلكـ تدري مدى إفتتاني بحروفكـ الزاهية ... وها نحن نقرأ قصة المنشأ جرعة واحدة حتى حملتنا بين الأبراج والأيام الى عوالم خاصة بين المزهريات الخيالية ... أغبطكـ صلاح على هذا الوصف المشوق ... وأنتظر مزيداً من جرعاته المتوالية



وقبل كل ذلكـ أسالكـ أن تعرج على ملامح كل حي العمال ولاتنسى نساء الحي الشوامخ في حي العمال متمثلات في شخصية الأستاذة الطيبة المربية زينب زايد شقيقة الفنان مباركـ زائد ووالدة كل من عصام يوسف الضابط الرفيع بالجيش السوداني وأخوه عادل ..... تلكـ الأم الرؤوم التي أستقينا منها الكثير المثير ...


تخريمة : أستاذ صلاح الدين مصطفى لقد حزنا على فراق فنجان القهوة الخاص بكم ولكنكـ عوضتنا بهذا الصلاح فأنطبقت المقولة عليكم ((خير خلفٍ لخير سلفٍ)) سلف مش دين خلي بالكـ :lol: :lol: :lol: :lol:


_________________
صورة
صورة
صورة


أعلى
 ;
 
 عنوان المشاركة: فنجان جبنة فى توتيل مع الاستاذ / صلاح موسى الطاش
مشاركةمرسل: 01 يوليو 2009, 11:45 
كسلاوي يملا العين
كسلاوي يملا العين
غير متصل

اشترك في: 11 أغسطس 2008, 14:23
مشاركات: 246
مواضيع: 18
صلاح الطاش متعك الله بالصحة والعافية
العبيدية بلد ، كن بها ولا تغادرها الان ، حتى نشبع من برتقالها ، ما تكلفتنا ساكت 0


أعلى
 ;
 
 عنوان المشاركة: فنجان جبنة فى توتيل مع الاستاذ / صلاح موسى الطاش
مشاركةمرسل: 02 يوليو 2009, 13:29 
رئيس فخري
غير متصل

اشترك في: 13 إبريل 2007, 22:48
مشاركات: 1084
مواضيع: 85
أبو الخير الجميل حادي الركب . أشكر مرورك الجميل . أنا في حضرتكم في هذا الفنجان شعوري أشبه بشعور ذلك التلميذ الذي دخل المدرسة أول يوم ( سنة أولى أولية ) ! الزمن داك ما في روضة ونظرتنا إلى أولاد الروضة في العواصم زي نظرة سواقين اللواري للتكاسة ! .
سوف أتوشح شرف إدارة حوار مع أساتذتي ـ دي ورطة شنو دي ؟ ـ ولقد فكرت في بادئ الأمر في إدارة فناجين الجبنة بطريقتي الخاصة . ونظَفت طرف العكاز لدق البن في ذلك الفندك المضبّب ! ولكن إصرار الحبيب صلاح الدين مصطفى على إبقاء ( حاجة السرة ) كرمز وصورة بهية لـ (ست الشاي) التي يرتاد ركنها أصدقاء الصفاء والناس أولاد الناس ، جعلني أجبر بخاطره وخاطرها واستبقيها إلى حين . فنحن سوف نحتاجها لتطلق الزغاريد عند وصول ( الدفعة) ! وتنظف ( المرارة ) فالموضوع حيكون فيه خروف عند وصول ( عمر أحمد ) .. بس المشكلة الجماعة ديل وجود حرمة يمكن يمنعهم من ( الإنطلاقة ) .. ما معقول مرا في البيت ومرا في توتيل ؟ بعدين الواحد بعد الخمسين دي عادي جداً انو يتكلم ( على كيفو ) .. والله رايكم شنو ؟
لكم كل التقدير .


أعلى
 ;
 
 عنوان المشاركة: فنجان جبنة فى توتيل مع الاستاذ / صلاح موسى الطاش
مشاركةمرسل: 02 يوليو 2009, 13:46 
رئيس فخري
غير متصل

اشترك في: 13 إبريل 2007, 22:48
مشاركات: 1084
مواضيع: 85
العزيز أبو وئام .. لك التحية وشرفني جداً وصولك . سوف أتناول معك كباية شاي بنعناع كسلا قبل الجبنة وسوف أحكي لك بقية السيرة الذاتية من خلال هذه الجلسة ولكن يشرفني أن أعرفك بنفسي على السريع كدا بالرغم من إصرار حاجة السرة أن تعرف حكايتي مع جدي وجدتي في البلد :
الاسم : صلاح ود موسى ود الحاج ود فاطنة بت أحمد صفوة الباري
الميلاد : مؤرخ بفيضان ماص بيوتنا في الخلوة ( الطاشاب ) أظنه عام (1952م) . ليس لدي شهادة ميلاد ! وببلوغ عمري شهرين تقريباً كنت في كسلا ولكنني عدت للبلد لدى جدتي ( يعني ترباية حبوبتها ) .
المراحل التعليمية : خلوة الطاشاب ، الداخلة الشمالية الأولية ( عطبرة ) و كسلا الميرغنية الشرقية الأولية ، كسلا الأهلية الوسطى ، كسلا الثانوية الأكاديمية . ثم لاحقاً دبلوم التأهيل التربوي القضارف .
العمل: التعليم الإبتدائي في الوطن بكل من قرى الصعيد على ضفاف نهر الرهد ، القضارف ، كسلا . ( بالمناسبة والله اشتغلنا في ذلك الزمن بذمة شديدة ) الماهية كانت (27) جنيه بس .. ما في جنيه جديد ولا قديم ! ومنذ مطلع العام 1982م أزازي في الحجاز ( جدة ) وقد غطّى الشيب الرأس ووهن مني العظم ..
ابو وئام عندك رصيد تضرب للجماعة ديل ؟ لك كل التقدير ..


أعلى
 ;
 
 عنوان المشاركة: فنجان جبنة فى توتيل مع الاستاذ / صلاح موسى الطاش
مشاركةمرسل: 02 يوليو 2009, 13:50 
رئيس فخري
غير متصل

اشترك في: 13 إبريل 2007, 22:48
مشاركات: 1084
مواضيع: 85
صديق رحمة العزيز .. مرورك خفف عني وطأة الخوفة الدخلتني من الفنجان والدنيا قبايل رمضان . أشكرك يا صديق على احتفائك دائماً بهضربتي وجرستي على أيام مضت .. حي العمال يا صديق كان حدها بيتنا من الجهة الشمالية الغربية ، وبيت ناس عبد الرحيم ( صاحب الدكان) من الجهة الشمالية الشرقية . أما ركنها الجنوبي الغربي كان البيت المجاور لشركة الكهرباء وركنها الجنوبي الشرقي البيت الذي يجاور مدرسة ( حنوف ) عند نادي المريخ الحالي !
لقد ذكّرتني النساء الشامخات كالنخيل في حي العمال ومنهن الناظرة ( خديجة محمد الحسن ) الأديبة الأنيقة زوجة العم الشيخ عبد الله مفتش الدريسة بالمناسبة سؤالك عن الدريسة لحد الآن معلق في راسي وسوف أجيبك عليه ! أتذكره ؟ كما أنني كلما تذكرت الناظرة الفخيمة شقيقة الفنان رمضان زايد يجئ في خاطري لحن أغنيته تلك التي تقول بعض كلماتها :[
color=#8f004a]

أنا ليتني زهرٌ في خدّك الزاهي
أنا ليتني نهرٌ تنساب أمواهي

[/color]
( يا صديق رحمة مالك علينا ؟ يا زول أختاني في هذه اللحظة . تعال لي بعدين أحكي ليك من وين كنا نجيب الموية بالخرج والحمار الدغيل لبيوتنا في حي العمال ؟ )
لك التحية صديق العزيز وما تمشي بي وشيك أنا أنتظر .


آخر تعديل بواسطة صلاح الطاش في 02 يوليو 2009, 21:53، عدل 1 مرة

أعلى
 ;
 
 عنوان المشاركة: فنجان جبنة فى توتيل مع الاستاذ / صلاح موسى الطاش
مشاركةمرسل: 02 يوليو 2009, 13:54 
رئيس فخري
غير متصل

اشترك في: 13 إبريل 2007, 22:48
مشاركات: 1084
مواضيع: 85
العزيز صديقي صلاح الدين ود العاجبة .. أنا سوف ابقى في العبيدية لأنني سوف أزور أهلي في حلالها المختلفة وأرتاد ملاعب الطفولة المندكلة في ذلك الزمان . ومداخلتك الأولى سوف أجيب عليها في سياق هذا الفنجان . بس شوف لي أستاذي العزيز فيصل أتش سافر إجازة ولا لسع عشان كان ما سافر أكب الزوغة لحدي ما يسافر أحسن ( أخوك ما حافظ ) :lol: أنا عارفه ( غتيت ) وحيجي ينهزرني ليك قدام الإصطاف والناظر وأولاد سنة أولى .
تحياتي صلاح الدين مصطفى وخليك قريب مني يمكن ( يسن) تحتاج لجكة . تحياتي ..


أعلى
 ;
 
 عنوان المشاركة: فنجان جبنة فى توتيل مع الاستاذ / صلاح موسى الطاش
مشاركةمرسل: 02 يوليو 2009, 13:59 
رئيس فخري
غير متصل

اشترك في: 13 إبريل 2007, 22:48
مشاركات: 1084
مواضيع: 85

مواصلة الدردشة مع السرة
(2)
جدي لأمي
صفوة الباري .. مستودع القرآن ...


والدي المرحوم أحمد بن محمد الخليفة ( صفوة الباري) من الطاشاب.. رجل فارع الطول شديد سمرة البشرة . وجهه الصبوح الوضّاء تجلله لحية خفيفة ( دائرة ) . ودائماً ما كان جدي صفوة الباري يتلفّح ثوبه الأبيض حتى في غدوّه ورواحه لجامع قريتنا (الطاشاب) في أوقات الصلاة ، وقد تدلّت العزبة حتى تكاد تلامس ذلك الصدر الذي يفور فيه القرآن كما القدر الكبير ..
لم أسمعه يقهقه ضاحكاً ! ولم أره متجهم القسمات . عندما يمشي وهو (يحقِب) درَّته خلف ظهره ممسكاً بها بكلتا يديه ، تتسع خطواته كأنه يتدفق إلى الأمام كما السيل . لا تفارق آيات القرآن لسانه إلا عندما يخلد للنوم . كنت أصحو من النوم على قراءته لراتب الإمام المهدي وسور من القرآن وقد ملأت أنفي رائحة النار و ( قُنّانة) لبن النعجات . فالكانون يتوسط المكان ! كان جدي صفوة الباري يقرأ القرآن بسرعة لا يستطيع متابع أن يلحقه وهو ممسك بمصحف شريف . من حفظه للقرآن يقرأه وكأنه يخرجه كسلسلة ذهبية طويلة إلى ما لا نهاية . وعند ما يتم قراءته يكون دائماً في انتظاري وقبل أن أغسل وجهي ، ذلك الكوب من الماء وقد وضعته جدتي أمام جدي قبل أن يبدأ التلاوة .
كان مزارعاً يجيد كل فنون الزراعة بحكم امتلاكه لأراضٍ توزعت على طول جروف النيل في العبيدية . ولكن ألفنا في بيت جدي منظر ( المجانين ) وهم يجرجرون قيودهم فقد كان يؤتى بهم للعلاج لدى جدي وكان يفعل .. ( بس نحن طلعنا مساخيت ) ! :D
يا لذلك الملمس الخشن الحبيب لتلك ( المخلاة) الصوفية السوداء المربوطة في عَكَفَة السرج وهي تدغدغ وتداعب أقدامي الصغيرة الحافية مع حركة سير الدابة وأنا ( مردوف ) خلفه ممسكاً بذات العكفة في طريقنا لتلك الجزيرة التي تطل على منظر ( الباوقة ) على ضفة النهر الغربية . يا لتلك السواعد القوية التي بُسطت لي يوماً لأتعلم السباحة في نيل العبيدية .
هذه هي طفولتي التي مرت سريعاً ولم استمتع بها بما يكفي !

( مطفأةٌ هي النوافذُ الكثار
وباب جدي موصَدٌ وبيته انتظار
وأطرق البابَ ، فمن يجيب ، يفتحُ
تجيبني الطفولة ، الشباب منذ صار
تجيبني الجرار جفّ ماؤها فليس تنضح
000
مطفأة هي الشموسُ فيه والنجوم
الحُقُب الثلاثُ منذ أن خفقت للحياة
في بيت جديّ ، ازدحمن فيه كالغيوم ) ..
***
( بدر شاكر السياب / من قصيدته دار جدي )



آخر تعديل بواسطة صلاح الطاش في 02 يوليو 2009, 21:58، عدل 1 مرة

أعلى
 ;
 
 عنوان المشاركة: فنجان جبنة فى توتيل مع الاستاذ / صلاح موسى الطاش
مشاركةمرسل: 02 يوليو 2009, 21:54 
رئيس فخري
صورة العضو الشخصية
غير متصل

اشترك في: 27 مايو 2008, 21:45
مشاركات: 1583
مواضيع: 183
والله ياجماعة الخير . . أعنى الاعزاء عبدالمتعال وأبو الخير وكمان معاهم قريبى
ود استاذ رحمة ( يرحمه الله ) أحسن من الآن تفكروا جاديين تقفلوا القوس أوالهلال
وتختموا بالاستاذ صلاح ود موسى الحاج وعشان كده طولوا الجلسة . . وأخروا
مداخلات أستاذنا فيصل H . خاصة لو أبومنذر مازال متمنع ومتهرب . . أنا
غايتو قلت كلامى . . والكلام الشايفو قدامى ده اسميهو ( الثمالة ) يعنى آخر الفنجان

أستاذى الفاضل . . أطمع أن تحكى لنا قصة الحرامى اللى إتقبض في بيتكم وإتربط
حتى الصباح . . وتداعيات الموقف . . وأن شاء الله ما يكون في خطأ في العنوان !!


( مطفأةٌ هي النوافذُ الكثار
وباب جدي موصَدٌ وبيته انتظار
وأطرق البابَ ، فمن يجيب ، يفتحُ
تجيبني الطفولة ، الشباب منذ صار
تجيبني الجرار جفّ ماؤها فليس تنضح

كلام . .

_________________
((يكون الأنسان غنياً بقدر الأشياءالتى يستطيع أن يتنازل عنها دون عناء )) من دفتر الشهيدة :السستر أمانى الشريف مصطفى


أعلى
 ;
 
 عنوان المشاركة: فنجان جبنة فى توتيل مع الاستاذ / صلاح موسى الطاش
مشاركةمرسل: 03 يوليو 2009, 07:15 
رئيس فخري
غير متصل

اشترك في: 20 يناير 2007, 11:00
مشاركات: 2022
مواضيع: 102
الأستاذ الفاضل الرائع صلاح موسى الطاش ، سعداء بوصولك والشكر للأستاذ صلاح الدين مصطفى على الترتيبات التي ستجعل هذه الجلسة فريدة وأكيد هنالك الكثير المثير الخطر !!!!!
بعد ما قريت سيرة المرحوم جدك ( صفوة الباري ) عليه الرحمة ، وجدت علاقة قوية متينة تربط بينك وبين كل من : صديق رحمة وفيصل H . تعرف ياصلاح إنت زي الجماعة ديل كان عندك وآحدة من الطاشاب ، يا ريت تكلمنا عنها .
خبرسار بالنسبة ليك : فيصل H سافر الإجازة وما معروف يلحق الجبنة دي ولا ما يلحقها .
ناس الشرق عامة وناس كسلا خاصة متيمين بالجبنة ..........أقرا الكلام الجاااااااااي وأدينا رأيك .
^
^
^
^
^
^
^
قهوة على العلاّقة !!!

في مدينة البندقية وفي ناحية من نواحيها النائية،كنا نحتسي قهوتنا في أحد المقاهي فيها.
فجلس إلى جانبنا شخص وصاح على النادل"الخادم"إثنان قهوة من فضلك واحد منهماعلى العلاقة،فأحضر النادل له فنجان قهوة وشربه صاحبنا،لكنه دفع ثمن فنجانين،وعندما خرج الرجل قام النادل بتثبيت ورقة على الحائط مكتوب فيها:فنجان قهوة واحد.
وبعده دخل شخصان وطلبا ثلاث فناجين قهوة واحد منهم على العلاقة،فأحضر النادل لهما فنجانين فشرباهما، ودفعا ثمن ثلاث فناجين وخرجا، فما كان من النادل الا أن قام بتثبيت ورقة على الحائط مكتوب فيها فنجان قهوة واحد.
وعلى ما يبدو أن الأمر قد دام طوال النهار.
وفي أحد المرات دخلنا لاحتساء فنجان قهوة،فدخل شخص يبدو عليه الفقر ،فقال للنادل : فنجان قهوة من العلاقة !
أحضر له النادل فنجان قهوة ،فشربه وخرج من غير أن يدفع ثمنه !
ذهب النادل الى الحائط وأنزل منه واحدة من الأوراق المعلقة،ورماها في سلة المهملات.
طبعاً هذه الحادثة أمام أعيننا جعلتها تبتل بالدموع لهذا التصرف المؤثر من سكان هذه المدينة والتي تعكس واحدة من أرقى أنواع التعاون الإنساني.
ولكن يجب علينا أن لانحصر هذا المثال الجميل بفنجان قهوة وحسب
ولو أنه يعكس لنا أهمية القهوة عند الناس هؤلاء هناك .
فما أجمل أن نجد من يفكر بأنه هناك أناس يحبو ن شرب القهوة ولا يملكون ثمنها.
ونرى النادل يقوم بدور الوسيط بينهما بسعادة بالغة وبوجه طلق باسم .
ونرى المحتاج يدخل المقهى وبدون أن يسأل هل لي بفنجان قهوة بالمجان،فينظر الى الحائط ويطلب فنجانه ومن دون ان يعرف من تبرع به،فيحتسيه بكل سرور،حتى ان هذا الحائط في المقهى يمثل زاوية لها مكان خاص في قلوب سكان المدينة هذه


أعلى
 ;
 
 عنوان المشاركة: فنجان جبنة فى توتيل مع الاستاذ / صلاح موسى الطاش
مشاركةمرسل: 03 يوليو 2009, 07:23 
الرواد الختو الساس
الرواد الختو الساس
صورة العضو الشخصية
غير متصل

اشترك في: 22 فبراير 2007, 00:56
مشاركات: 873
مواضيع: 122
مكان: مكـــة المكرمة (وادي فاطمة)
#000000العزيز جداً ود الطاش كابتن فريقي (علي عبد اللطيف ) في كسلا الأهلية للتأخر ويبدو أنه
قد فاتني الكثير من دررك ولكني أتعهد أن الحق بك ولو في عربة الفرملة .. نسيت أن أحي الجمع الرائع
الذي يأم قهوة الرائع ذاكرة غرب لندن ( صلاح مصطفى ) والذي منعني الشديد القوي من أن أكون بمعيته
ولكني من اليوم عاكف على مراجعة ما جادت به ذاكرته النضرة .. لكم جميعاً حبي وتحياتي ...وفجوا لي
مكانة ياني المتلب وجاييكم ....

_________________
كلــما اتـســـــــــــعت الـرؤيا ضاقـــــــــت العــــــــــبارة


أعلى
 ;
 
 عنوان المشاركة: فنجان جبنة فى توتيل مع الاستاذ / صلاح موسى الطاش
مشاركةمرسل: 03 يوليو 2009, 11:26 
كسلاوي يملا العين
كسلاوي يملا العين
غير متصل

اشترك في: 11 أغسطس 2008, 14:23
مشاركات: 246
مواضيع: 18
استاذى وصديقى صلاح الطاش متعك الله بالصحة والعافية
العبيدية بلد ، تلك النواحى الجميلة انسانها طبيعتها ناس الهوى والشرق ، فى زيارتكم لها الشعر اتقعد واترتب طيب وينو ما سمعناهو ، ما حتخرج منها الا القصائد هى جواز مرورك0
عارف صلاح انا عارفك بتعمل حاجاتك براك بس السرة لزوم التفرغ الكامل انته ناس الاتحاد الاشتراكى الزمان ديك كانو مفرغين فى شان ابوك مين وتصوتو لمين اخير منك فى شنو

[size=200]نقاش تحت الراكوبة :-
شكييت الكبير موضوع فنجان العلاقة ده موضوع رائع بجد كده ، تعرف انا بطالع الموضع مشيت بعيد وما دام فيه علاقة انا قلت الموضوع يا هدية لصديق غائب او محبوبة ولكن ان يكون هذا هو الهدف النبيل يعتبر ده احلى قعدة قهوة واطعم فنجان ، فكرة جميلة وممكن تعمم لحاجات كتيرة ، [/size]


أعلى
 ;
 
 عنوان المشاركة: فنجان جبنة فى توتيل مع الاستاذ / صلاح موسى الطاش
مشاركةمرسل: 03 يوليو 2009, 14:14 
كسلاوي فوق العادة
كسلاوي فوق العادة
صورة العضو الشخصية
غير متصل

اشترك في: 19 فبراير 2008, 15:43
مشاركات: 3951
مواضيع: 380
ضيفنا العزيز ودالطاش .. والحضور الكريم
نهاركم ممزوج بموية توتيل ومختوم بجبنة سيدي الحسن

مقدمة :
لمن لايعرف سمات وخصال استاذنا صلاح الطاش نقول له :

هو قلب واسع لا حدود له .. هو عطاء شاسع لا نهاية له ..
هو شاعر ترجم احاسيس القلوب المرهفة ...هو تواجد اضاء بسحره الاجواء ..
هو طيف تلألأت كلماته داخل اروقة المنتدي .. فناجت وجدان القلوب البعيدة ..
فتراقصت بحروفه في سيسفونية فريدة اللحن والمزاج ...
السؤال الاول :
ودالطاش كيف كان يبدأ يومه قبل الاغتراب .. ؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هل كما هو الآن.(.الفطور بي موية زمزم والعشا بتمر المدينة )
السؤال الثاني :
ماتعليقك علي قصيدة صديقك عبدالوهاب هلاوي واليك جزء من نصها :
من ناحية التكوين اللفظي .. والمضمون المعنوي .. ( خت نفسك مكان عضو في لجنة المصنفات )
وهل اجاد وصف الأم ذات المقومات الحياتية البسيطة ...؟
وماهو الفرق بين الأم بقيمة الجنيه القديم...!! والأم الحديثة بالجنيه الجديد....؟

حاجة آمنة أصبرى
عارف الوجع فى الجوف شديد
عارفك كمان ما بتقدرى
اصبرى .. اصبرى
جاهلك شكى وجاهلك بكى
وفى بيتك المرق اتكى
والشيء البحير ومابحير
مابيه يا حاجة الزكاة ...
طلع الصباح لو ليك مراد
يا حاجة ما تطلع شمس
والليلة عندك زى أمس
لسه الرويدى مع الصباح
من مدة ماجاب ليك خبر
كان جوفو زى جوف العيال
من مدة داير ليه حجر
والله على الزمن الحجر
المابى بالصبر اتكرى

سرحتى فى هموم العيال
كيفن يعملوا مع الدروس
وسرحتى فى حق الفطور
باقى الامور البى القروش
واحد زمن داير ردا
واحد خلاص قلموا اتكسر
زى التقول أكلوا الصبر
يا حاجة آمنة اصبرى




اطمئن .. اتمدد كويس في العنقريب ... اتش شوهد في سواكن !!
بس اعمل ساتر ... سيتم استدعاء قدام المقاتلين ... ود الخبير .. قرقة الكبير.. شحوتاي
تحية تليق
.
.

_________________

اللهم اجعلنا ممن يحافظ على صلاة الفجر,,, ونجينا من عذاب القبر ,,,, وضربات الشجاع الاقرع


أعلى
 ;
 
 عنوان المشاركة: فنجان جبنة فى توتيل مع الاستاذ / صلاح موسى الطاش
مشاركةمرسل: 04 يوليو 2009, 13:51 
رئيس فخري
غير متصل

اشترك في: 13 إبريل 2007, 22:48
مشاركات: 1084
مواضيع: 85
أبو وئام العزيز.. لك التحية على المؤازرة والدعم المعنوي . يا أبو وئام ( يازول انت منو ؟ ) مداخلتك حرضت ذاكرتي وأحزنتني لكنها أشعرتني بالزهو لأنها تتعلق بالوالد موسى الحاج ( يرحمه الله ) الذي (مسك) الحرامي مطلع سبعينات القرن الماضي وربطه كما يُربط الخروف في جزع شجرة الجوافة في بيتنا حتى شروق الشمس وكان حديث المدينة في ذلك اليوم .. بعدين إنت يا ابو وئام تدودر بي جاي وبي جاي حول الموضوع وتسأل عن (الملابسات) . إنت عاوز ( تلبسني ) تهمة ؟ وعلى طريقة الأفلام المصرية أنا بقول ليك : ( والله أنا .. ما ... برئ يا حضرة الآضي ) من هذه الملابسات ! ودا كله من الأخ العزيز ( الفنان المبدع علي الطيب طيفور ).. وإنت يا أبو وئام ما غلطان في العنوان الغلطان كان الحرامي . وبدل ( العلقة ) التي أخذها من الجيران كان أحسن ليهو لو عملوا ليهو زي ما ناس ( الفتيحاب ) عملوا لحرامي تلّب في بيت عزابة جزارين قاموا نادوا ليه نسوان كبار بركن فوقو و( دقّن ليه الشلوفة ) وفكوهو ! أظن الراجل يكون التحق بقبيلة ( الطوارق ) من اليوم داك وبدأ يلبس ( البلاّمة ) !
موضوع الحرامي هيّن يا ابو وئام أنا كعبة عليْ ( الملابسات ) وهذه ذكرتني بطرفة أهلنا عند ظهور ( الدش) في نادي القرية ومتابعين مسلسل باهتمام شديد وكل يوم يقطع ( آذان العشاء) في التلفزيون متعة مشاهدتهم لذلك المسلسل ويصيح أحدهم : ( يا خي الآذان دا دايماً يقطع لينا في محل عجيب !! ) ويجيبه آخر : ( الآذان هيّن .. بس نحن كعب علينا زول اللهم ) ..... رب هذه الدعوة التامة والصلاة القائمة ..... وصوت عمر الجزلي عقب الآذان . وهذه تضيع وقت الجماعة المتلهفين للمسلسل .!!
ابو وئام العزيز عندما نلتقي بعد يومين سوف أحكي ليك موضوع الحرامي بي روقة وبي ملابساته كمان .. بس أول قول لي إنت منو ؟
لك التقدير العزيز أبو وئام .


أعلى
 ;
 
عرض مشاركات سابقة منذ:  مرتبة بواسطة  
إرسال موضوع جديد هذا الموضوع مغلق ، لا تستطيع تعديله أو إضافة الردود عليه  [ 249 مشاركة ]  الانتقال إلى صفحة 1, 2, 3, 4, 5 ... 15  التالي

جميع الأوقات تستخدم GMT + 3 ساعات


الموجودون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 1 زائر


لا تستطيع كتابة مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لا تستطيع كتابة ردود في هذا المنتدى
لا تستطيع تعديل مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع حذف مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع إرفاق ملف في هذا المنتدى

البحث عن:
الانتقال الى:  
cron

Powered by phpBB © . Design by Art-En
Translated by phpBBArabia