جميع الأوقات تستخدم GMT + 3 ساعات

آخر المشاركات
    .. كسلا الوريفة ..     »  قد يباع التاريخ في كسلا   .:.  اخر رد: عبدو منصور  .:. الردود: 69     .. كسلا الوريفة ..     »  عالم زين   .:.  اخر رد: يوسف حسن العوض  .:. الردود: 0     .. كسلا الوريفة ..     »  حيرة   .:.  اخر رد: الدرديري كباشي الامين  .:. الردود: 560     .. كسلا الوريفة ..     »  اشتقنالك   .:.  اخر رد: خالد عوض السيد  .:. الردود: 0     .. كسلا الوريفة ..     »  الخواء /قصه قصيره   .:.  اخر رد: فايز النورس  .:. الردود: 1     .. كسلا الوريفة ..     »  يا أحبابي أنا جيتكم مهرول   .:.  اخر رد: ابو اسيل  .:. الردود: 9     .. كسلا الوريفة ..     »  دعوة لوالى كسلا في يوم السياحة العالمي   .:.  اخر رد: عبدو منصور  .:. الردود: 1     .. كسلا الوريفة ..     »  قرع طبول في الأحراش (قصة قصيره)   .:.  اخر رد: فايز النورس  .:. الردود: 0     .. كسلا الوريفة ..     »  أيام زمان .. نسخة جديدة منقحة   .:.  اخر رد: الدرديري كباشي الامين  .:. الردود: 221     .. كسلا الوريفة ..     »  شهادة الترابي .. كاد المريب ان يقول خذوني   .:.  اخر رد: عبدو منصور  .:. الردود: 1


إرسال موضوع جديد هذا الموضوع مغلق ، لا تستطيع تعديله أو إضافة الردود عليه  [ 147 مشاركة ]  الانتقال إلى صفحة السابق  1 ... 5, 6, 7, 8, 9
الكاتب رسالة
 عنوان المشاركة: Re: فنجان جبنة في توتيل مع Abuhala
مشاركةمرسل: 04 مارس 2009, 17:29 
كسلاوي جديد
كسلاوي جديد
غير متصل

اشترك في: 17 يناير 2009, 14:20
مشاركات: 11
مواضيع: 1
عزيزى أبوهالة .. مساء الخير ,, قد أختلف معك بعض الشئ من خلال مشاركتك مع اخونا صديق رحمة فى موضوع ( ود الحنود) وحقيقة إستوقفتنى هذه الكلمة لأنى لم اسمعها لأكثر من 35 عاما منذ أن كنت يافعا فى منزل الوالدة بكسلا وكانت الوالدة ( ربنا يديها طولة العمر) تستخدمها ليس للإنبساط كما تفضلتم ولكن على العكس للتقربع والتوبيخ حينما تغضب منا ولا أدرى حقيقة ما ( الحنود) ولكن قطعا من خلال سياق كلام الوالدة هى للزجر الذى يصل إلى حد الشتم .
وأعتقد أن فى عاميتنا السودانية أن كلمة ( ود) إذا كانت الدال ساكنة تكون الكلمة التى تليها للمدح والثناء على غرار ( ود حلال - ودناس) أما إذا كانت الدال مشددة تكون الكلمة التى تليها للذم الذى يصل إلى حد الشتيمة على غرار ود ( ...... ) . هذا والله اعلم ولك تحياتى

صلاح على إبراهيم - البحرين


أعلى
 ;
 
 عنوان المشاركة: Re: فنجان جبنة في توتيل مع Abuhala
مشاركةمرسل: 05 مارس 2009, 07:13 
رئيس فخري
غير متصل

اشترك في: 24 يوليو 2007, 11:24
مشاركات: 3088
مواضيع: 395
عزيزي صلاح
صباح الخير
كلامك صحيح 100% فالحنود للذم ، ويوردها عون الشريف قاسم في قاموس اللهجة العامية بالتاء ويربط بينها وبين الحنث بالوعد. ولكن الوالدة عليها رحمة الله كان تستعملها كثيرا من باب المدح بما يشبه الذم كما يقولون.
ولعلنا نستعمل كثيرا من الكلمات من هذا الباب مثل كلمة شيطان. نقول:" والله الزول دا شيطان بشكل ن أو فلان دا جن مصرّم" ونقصد المدح. بالمناسبة عندنا صديق كاد أن يفقد حياته عندما وصف أحد العرب المغاربة بأنه شيطان ، إذ غضب الرجل لهذا الوصف غضبة مضرية كادت أن تودي بحياة صديقنا. أعمل حسابك لو لاقيت واحد من المغرب العربي. :lol:
مع حالص ودي


أعلى
 ;
 
 عنوان المشاركة: Re: فنجان جبنة في توتيل مع Abuhala
مشاركةمرسل: 05 مارس 2009, 07:40 
رئيس فخري
غير متصل

اشترك في: 24 يوليو 2007, 11:24
مشاركات: 3088
مواضيع: 395
الحبيب أبو وئام
صباح الخير

اقتباس:
مثلاً السير هنرى ووتون وفى بداية القرن السابع عشر وصف السفير بأنه
رجل شريف يوفد الى الخارج ليكذب من أجل بلاده !!!!


هناك الكثير من الوصوف ذات الطابع الفكه للدبلوماسية ويعتبر وصف السير هنري أحدها ، وهو كما تعلم استعمل كلمة lie الانجليزية وهي تحمل بالاضافة للكذب معنى النوم كذلك وفي الحالتين فإن السخرية واضحة في التعريف. والدبلوماسيون عادة ينفون تهمة الكذب ويقولون: "نحن لا نكذب ولكننا نجمل الحقائق". اعتقادي أن الدبلوماسية ورثت الكذب من السياسة وقد يكذب الدبلوماسي وهو لا يعلم ومثال ذلك عندما وصلتني معلومات من رئاستي تنفي تورط السودان في حادثة بعينها ، ولاستبعادي شخصيا تورط السودان في (هكذا) حوادث ، فقد بذلت جهدا خرافيا لنفي ذلك وربما تكون دفوعاتي قد اقنعت البعض. وقد ندمت لاحقا "ندامة الكسعي" عندما اكتشفت أن بلادي كانت متورطة فعلا في ذلك الحادث.

اقتباس:
أما المؤرخ والدبلوماسي البريطانى (A.Taylor ) فقد قال { إن الدبلوماسيين
هم جماعة ذات نظام كهنوتى مقطوعو الصلة ببلادهم لوجودهم فى الخارج ،
ومقطوعو الصلة بالخارج لإنتمائهم الى بلادهم . . فكيف نتقبل اراءهم فى
الشئون الدولية ؟؟؟؟؟}


ربما كان حديث المؤرخ البريطاني عن الدبلوماسية في القرن التاسع عشر والله أعلم ، إذ أن نقاط ويلسون السبعة عشرة الشهيرة كان الغرض الأساسي منها إبعاد السرية والكهنوت عن العمل السياسي فظهرت المغفور لها عصبة الأمم وتطورت التجربة من خلال الأمم المتحدة. أرجو أن تكون قد قرأت مقالا لي في صحيفة السوداني تحت عنوان "الدبلوماسي الكادح" يتحدث عن الدبلوماسيين الغبش.
مع تحياتي


أعلى
 ;
 
 عنوان المشاركة: Re: فنجان جبنة في توتيل مع Abuhala
مشاركةمرسل: 06 مارس 2009, 21:09 
رئيس فخري
غير متصل

اشترك في: 24 يوليو 2007, 11:24
مشاركات: 3088
مواضيع: 395
اقتباس:
ولكنني سعدت كثيراً ووجدت الإجابة على سوالي حينما كتبت لأبي وئام عن الدبلوماسية واللغة ؟؟؟


الحبيب صديق
مساء الخير
الحمد لله أنك وجدت الإجابة قبل طرح السؤال. أما الأمثلة التي أوردتها فإنه ليس من بين من ذكرت دبلوماسي محترف واحد فجميعهم سياسيون. ولعل أكثر ما أضر بالدبلوماسية في العالم الثالث عشر التدخل الزائد من جانب السياسيين وظن كل من فك القلم أن بإمكانه أن يكون دبلوماسيا محترفا. يحتاج الدبلوماسي للكثير من التدريب والكثير جدا من الخبرات ولعل هذا هو السبب الذي جعل دبلوماسيتنا في العالم المذكور تبدو وكأنها لا زالت تحبو أمام دبلوماسيات العالمين الأول والثاني.
أما عن حديثك حول أسلوبي الصحفي فقد جاء تحليلك مطابقا للواقع وقد سبق أن علقت لك في بوست آخر أن مقدراتك التحليلية للشخصيات مدهشة حقا. والحقيقة هي أن الكتابة شئ والحديث شئ آخر ، ونحن في مجال الدبلوماسية لا نلجأ للكتابة إلا مضطرين إذ أن الكلمة المكتوبة على عكس المنطوقة لها تبعات أكثر بالرغم من أن أهلنا قالوا: "الراجل بمسكو من لسانو"
مع عاطر تحياتي


أعلى
 ;
 
 عنوان المشاركة: Re: فنجان جبنة في توتيل مع Abuhala
مشاركةمرسل: 08 مارس 2009, 10:01 
مراقب عام
صورة العضو الشخصية
غير متصل

اشترك في: 18 فبراير 2008, 13:37
مشاركات: 2947
مواضيع: 305

د. أبو هالة
مر شهران دون أن نحس بهما بسبب المتعة التي وجدناها في هذه الجلسة التوتيلية
لا أشك في أن الجميع مستأنس بالجلوس إليكم في هذه المساحة ولا يزال لديكم الكثير وفي معيتهم المزيد
كنت آمل مثلك مزيد من مشاركات الأعضاء في المداخلات والاستزادة من هذا البوست الضخم الجميل ولكن حب الناس مذاهب فبالرغم من الإبداع الذي لن يجدوه إلى فيه فقد آثر البعض المرور والاستمتاع بما سطره قلمكم المبدع.. كنت سأكون منهم لولا شوية "شلاقة" في الهبيش والتطاول أحياناً لعل ما أكتبه يسجل لي في عبارة مشارك في بوست "فنجان جبنة مع د. أبو هالة"
أستاذنا أبو هالة...
أنا أعلم جداً بمشاغلك ووالله لولا حبك لكسلا وأهل كسلا لما جلست هذه الجلسة الطويلة في هذه الفنجان فهي "زنقة" تحول دون تفرغك للكثير وقد تكون أحياناً شاغلاً لك لذلك ولكن ما أفردته لنا من مساحة وما رسمته في وجوهنا من ابتسامة وفرح بدل الكثير من ملامحنا..
كنت أظن أن بعض شيوخ المنتدى يخشوا معاك ويجرجروك للمطبات التي ذكرتها مع الفنجان البكري ولكن بذكاء شديد تحرفن استاذنا الطيب وكب الزوغة لأن "الدردقة" و"الجرجرة" في الحتات دي فيها شوك ....... :D :lol: *44 وبذات الروح والبهلوانية .. الأستاذ شيكيت الكبير يعاين وكل مرة يزوغ من المطبات ويجيك بالدبلوماسية :mrgreen: :roll: .. وكثير من المشاهد الجميلة الرائعة في هذا البوست قرأناها من خلف الكلام والملامح..
نشكرك على وقتك الثمين النفيس وسيظل الفنجان مفتوحاً بغير قيود .. لن يتم إغلاق البوست كالعادة إلى حين ولكن رسمياً وبناءً على طلبكم وتقديراً لظرفكم نعتبر أن آخر مداخلة لك وترشيحك هو الخاتمة الرسمية..
نحن افتقدنا الكثير من المواضيع الرائعة التي تتحفنا بها وذلك عندما انحصرت أيامك الفائتة في الفنجان...
دمت لنا..
ويديك ألف عافية..


_________________
فلنجعل تلاقينا بابَ خيرٍ وعطاء من أجل كســـلا
صورة


أعلى
 ;
 
 عنوان المشاركة: Re: فنجان جبنة في توتيل مع Abuhala
مشاركةمرسل: 09 مارس 2009, 12:11 
كسلاوي فوق العادة
كسلاوي فوق العادة
صورة العضو الشخصية
غير متصل

اشترك في: 21 مايو 2006, 09:32
مشاركات: 1547
مواضيع: 113
مكان: متحدرٌ من ذروة تعب
صلاح على إبراهيم كتب:
وأعتقد أن فى عاميتنا السودانية أن كلمة ( ود) إذا كانت الدال ساكنة تكون الكلمة التى تليها للمدح والثناء على غرار ( ود حلال - ودناس) أما إذا كانت الدال مشددة تكون الكلمة التى تليها للذم الذى يصل إلى حد الشتيمة على غرار ود ( ...... ) . هذا والله اعلم ولك تحياتى

صلاح على إبراهيم - البحرين

الاخ العزيز صلاح على إبراهيم
أشكركـ على هذا الشرح الوافي في مقاربة أقوالنا العامية وربطها بالدلالات والمعاني المتفجرة منها وقد سعدت جداً بهذا التداعى الحميم بينكـ وبين العزيز أبو هالة ،وفعلاً لكل منكما منطقه في تأويلات اللغة وهي بلاشكـ تاويلات مقبولة ومستحبة في جميع الأحوال .... ولكن في إعتقادي ان تفاسير الكلمات ترتبط إرتباط وثيق باللحظة التي تستخدم فيها الكلمات نفسها ، وكما قال أبو هالة حتى لو كانت الكلمات تحتمل التقريع ولكن حينما يتم إستخدامها في لحظة إنبساطة فهذا يقلبها للضد ، كما ان اللغة هي ايضاً لها إرتباطات شخصية بين المتتحدث ومتلقيه ففي بعض الحالات أنت تحسب أن بعض الكلمات بين أبائنا هي كلمات مشاكل وجفاء ولكنهما وسيلة يتبادلون بها كنوع من المزاح (الثقيل العيار) وكان والدي عليه رحمة الله حينما نرتكب جنحة صغيرة ولا يريد معقابتنا كان ينادي علينا بكلمة (اهـا يا ظربون) دا شنو العملتو دا ؟؟؟ فنعرف حينها ان الخطأ الذي أرتكبناه لايستوجب ضربنا بل يستوجب لفت نظرنا عبر كلمات اقل حدة من كلمات التقريع ...
وكانت جدتي لأمي - أطال الله عمرها وصحتها تصيح حينما يسقط أحدنا على الأرض ( ود أم زقدا) ولا أدري ماهو الظربون ولا ماهي أم زقدا وقد فقدت قاموسي للهجة العامية (عون الشريف قاسم) ولم أدري كيف أحصل على بديل له للوقوف على معاني هذه الكلمات الجميلة والتي تستدعى معها طيفاً من الذكريات الحبيبة ...
كما أن نطاق الكلمات دائماً محدد بشروط إجتماعية كثيرة تختلف من مجتمع لأخر فلايمكن ان تقول كلمة حبيبتي لبنت عمكـ رغم ان ذلكـ متاح في مناطق أخرى ، ولايمكن أن تنادي أستاذكـ بيا فلان رغم أن ذلكـ متاح لأقرانكـ ... وهكذا تصبح الكلمات رهينة لجملة من المعطيات والتعقيدان يستحضرها الإنسان لحظة قولها أو تلقيها دون كبير عناء رغم تداخل هذه الظرفو والشروط الكثيرة ....
شكراً لذلكـ فقد وجدت متعة في مداخلتكـ والتي أستدعت مداخلة أخرى من أبو هالة للتوضيح وهذا ما يجعل من البوستات أقبية وأضرحة نطوف بها ونتحلق حولها كلما وجدنا لذلكـ سبيلاً ....
شكراً للبري والتعقيب ولكن اردت أن أنقل لكم متعتي وأحدثكم بنعمة التداعي الأخوي الشفيف فتحملونا على ذلكـ وأسف عبدالمتعال للتعقيب بعدكـ ولكن لابد مما ليس منه بدٌ ، فقدت بدت لي مداخلتي مهمة والبد منها لما أحسسته في نفسي من متعة بهذا الجلسة ولما أحسه الأن من حزن طفيف على فراقه
وشكراُ لكم جميعاً ولهذا الفضاء الذي يقرب خطواتنا مع الرائعين من أبناء الوريفة


_________________
صورة
صورة
صورة


أعلى
 ;
 
 عنوان المشاركة: Re: فنجان جبنة في توتيل مع Abuhala
مشاركةمرسل: 10 مارس 2009, 10:41 
كسلاوي فوق العادة
كسلاوي فوق العادة
صورة العضو الشخصية
غير متصل

اشترك في: 19 فبراير 2008, 15:43
مشاركات: 3951
مواضيع: 380

الدكتور ابو هالة والحضور الكريم
منذ اكثر من شهرين كنت من المستمتعين بهذا التوثيق الراقي ... وكلمة شكراً ابو هالة صغيرة في حقك...
ابحرت بنا في رحاب مالم نجده في الكتب وحكيت لنا مالم نسمعه من حكواتي الحلة أوالبيت ..
خلوة سيدنا مالك كانت اولي محطات العلم التي كان يجتمع فيها الصبية .. وخلوة سيدنا محمد داير
كانت تمثل الصف الثاني لمنارات العلم في المهد ...
دقابة الفجرية .......... دقابة لمغربية .......... دقابة العشاوي ...( اب جزم ... اب خفض ... اب رفع ..اب نصب)
الفلقة في راحة الكرعين ... لوح الحواميم ... شرافة ياسين ...بليلة الشيخ ...تمر الشرافة ..!!!
كل تلك المحطات بالتاكيد لها مواقف وطرائف لشخصك الكريم ..
وكل من درس في خلاوي القرآن مر بتلك المحطات ..!
وحتما توجد اختلافات لا نعرفها نحن ابناء جيل المعانات..!!
سؤالي الاول
ياريت تحدثنا عن اهم المواقف الطريفة التي مرت بك
في تلك الفترة .. وياحبذا لو القيت لنا نظرة حول التغيرات بين الامس واليوم ..؟
السؤال الثاني
دكتور منصور خالد وزير الخارجية السودان في عهد نميري
دكتور حسين سليمان ابو صالح وزير خارجية السودان في عهد الاحزاب
دكتور مصطفي عثمان اسماعيل وزير خارجية السودان في عهد الانقاذ
من هؤلاء تعتقد انه ادي رسالته كاملة..؟
واي منهم اخفق مع ذكر بعض الاسباب حسب وجهة نظرك كشاهد علي العصر ؟؟؟؟؟؟؟


_________________

اللهم اجعلنا ممن يحافظ على صلاة الفجر,,, ونجينا من عذاب القبر ,,,, وضربات الشجاع الاقرع


أعلى
 ;
 
 عنوان المشاركة: Re: فنجان جبنة في توتيل مع Abuhala
مشاركةمرسل: 14 مارس 2009, 07:22 
رئيس فخري
غير متصل

اشترك في: 24 يوليو 2007, 11:24
مشاركات: 3088
مواضيع: 395
اقتباس:
السؤال الثاني
دكتور منصور خالد وزير الخارجية السودان في عهد نميري
دكتور حسين سليمان ابو صالح وزير خارجية السودان في عهد الاحزاب
دكتور مصطفي عثمان اسماعيل وزير خارجية السودان في عهد الانقاذ
من هؤلاء تعتقد انه ادي رسالته كاملة..؟
واي منهم اخفق مع ذكر بعض الاسباب حسب وجهة نظرك كشاهد علي العصر ؟؟؟؟؟؟؟


العزيز أبو الخير
سلامات
ليس هناك من وزراء الخارجية من أدى رسالته كاملة وإلا لكان حالنا غير الحال ، ولكن أفضلهم في اعتقادي هو الأستاذ أحمد خير المحامي على أيام الرئيس عبود. والسبب وراء ذلك هو أن رؤيته كانت واضحة ودبلوماسيته كانت تستجيب لمطالب البلد التنموية بصورة أكثر فعالية. الآخرون أثرت عليهم التوجهات الايديولوجية للأنظمة التي عملوا تحتها والتدخل المتواصل في عمل وزارة الخارجية من جهات أخرى.
- منصور خالد مثقف لا يشق له غبار وقد أحدث ثورة في عمل وزارة الخارجية خاصة في الجوانب الإدارية.
- حسين ابو صالح نطاس بارع ولكن أداؤه السياسي لا يقترب من عبقريته الطبية ... فترته كانت قصيرة ومليئة بالخلافات بين الحزبين الحاكمين ... عندما عمل تحت الانقاذ أدى التدخل المبالغ فيه من جهات أخرى لإحباطه
- مصطفى عثمان ... شاطر في العلاقات العامة ، وهناك فرق كبير بين الدبلوماسية والعلاقات العامة

_________________
يا حليل الانجليز


أعلى
 ;
 
 عنوان المشاركة: Re: فنجان جبنة في توتيل مع Abuhala
مشاركةمرسل: 15 مارس 2009, 12:47 
مراقب عام
صورة العضو الشخصية
غير متصل

اشترك في: 18 فبراير 2008, 13:37
مشاركات: 2947
مواضيع: 305

العزيز أبو هالة ...
تحية وإجلال وتقدير يفوق ما أمتعتنا به في فنجان جبنة
بحق كانت جلسة رائعة أخذتنا فيها عبر كل حلقات حياتك الذاخرة بالأصالة والعطاء والوفاء اللا متناه
أمتعتنا وأنت تبدأ معنا الرحلة من "الكنيسة" ثم الأيام الأول في قشلاق البوليس ثم خلوة شيخنا محمد داير رحمه الله ثم الأميرية وبورتسودان الحكومية وجامعة الخرطوم وما تخلل تلك الفترات من ذكريات أرست وأسست لمستقبل زاهر وشاق ينتظر شاب تشرب من كل تلك البقاع...
لم تكتف بالتجوال بنا داخل السودان فقط ولكن أخذنا بروعة وسلاسة في السرد الرائع إلى محطاتك بالخارج وكلنا آذان صاغية...
تجمل المنتدى بهذا الفنجان المتفرد وصاغ لنا منبراً رائعاً
لا أزيد على هذه الكلمات وستظل قراءتنا لهذا "الفنجان" متواصلة...

نشكر لك وقتك الثمين الذي ما بخلت به علينا ونشكر لك صبرك وسعة صدرك...
بهذه المداخلة تنتهي هذه الجلسة الرائعة وينفض السامر وقد ارتشفنا من هذا المعين الصافي...

نتمنى لك التوفيق ...
ونضع القلم بعد أن نقول " إن شاء الله ما يجي يوم شكرك"


_________________
فلنجعل تلاقينا بابَ خيرٍ وعطاء من أجل كســـلا
صورة


أعلى
 ;
 
 عنوان المشاركة: Re: فنجان جبنة في توتيل مع Abuhala
مشاركةمرسل: 15 مارس 2009, 15:42 
رئيس فخري
غير متصل

اشترك في: 24 يوليو 2007, 11:24
مشاركات: 3088
مواضيع: 395
عزيزي عبد المتعال
لك الشكر على هذا الإطراء الذي أرى أنه كلو من ذوقك وأدبك الجم.
مرة أخرى أؤكد لك وللإخوان أنني كنت الأكثر متعة بهذا البوست والمداخلا ت الرائعة من الإخوة لهم الشكر والعرفان جميعا لصبرهم على هذه اللغلغة والهترشة.
تخريمة : كان عندنا صاحبا لينا بقول الزول في السودان لمن يفوت الخمسين بكتشف إنو عمرو ضاع هدر ويبدا في الهضربة ... نعم تجاوز العبد لله الستين ولكن أرجو ألا أكون قد وصلت خمسين صاحبنا :lol:
ودمتم ذخرا لأخيكم


أعلى
 ;
 
 عنوان المشاركة: Re: فنجان جبنة في توتيل مع Abuhala
مشاركةمرسل: 28 إبريل 2009, 14:48 
رئيس فخري
صورة العضو الشخصية
غير متصل

اشترك في: 21 إبريل 2009, 05:50
مشاركات: 464
مواضيع: 25
اخونا ابوهاله د/محجوب اخوك عمر ادريس (رادار) كيف يمكنني التواصل معك على الانترنت .(ايميل يعني) اتمنى لو برساله . واخبرك بأني ارسلت رقم جوالك لأخي جعفر ادريس ( فريني )

_________________
عـــــــمــــــــر إدريس
شيخ المربعـــــــــات


أعلى
 ;
 
عرض مشاركات سابقة منذ:  مرتبة بواسطة  
إرسال موضوع جديد هذا الموضوع مغلق ، لا تستطيع تعديله أو إضافة الردود عليه  [ 147 مشاركة ]  الانتقال إلى صفحة السابق  1 ... 5, 6, 7, 8, 9

جميع الأوقات تستخدم GMT + 3 ساعات


الموجودون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 1 زائر


لا تستطيع كتابة مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لا تستطيع كتابة ردود في هذا المنتدى
لا تستطيع تعديل مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع حذف مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع إرفاق ملف في هذا المنتدى

البحث عن:
الانتقال الى:  

Powered by phpBB © . Design by Art-En
Translated by phpBBArabia